تويتر تستحوذ على تطبيق البودكاست الاجتماعي Breaker بريكر

img
أخبار 0

تويتر تستحوذ على تطبيق البودكاست الاجتماعي Breaker بريكر

تويتر تستحوذ على تطبيق البودكاست الاجتماعي

أعلنت شركة تويتر أنها استحوذت على تطبيق التدوين الصوتي الاجتماعي بريكر (Breaker)، مضيفة أن فريق بريكر سينضم إلى الشركة للمساعدة في تطوير مشروعها الجديد تويتر سبيسز (Twitter Spaces).

وأوضحت بريكر، في مقال نشره رئيسها التنفيذي، إريك برلين، على مدونتها العامة، أن الصفقة تستهدف انضمام فريق بريكر -وهو تطبيق تدوين صوتي (بودكاست) يركز على التفاعل الاجتماعي بين المستخدمين- إلى تويتر؛ بهدف المساعدة في “تحسين سلامة المحادثات العامة” على الموقع، بالإضافة إلى العمل على تطوير مشروع الشبكات الصوتية الجديد تويتر سبيسز.

وساعد Breaker في تغيير هذا التصور من خلال تقديم تطبيق حيث يمكن للمستخدمين الإعجاب والتعليق على الحلقات واكتشاف ملفات البودكاست الجديدة من خلال متابعة الأصدقاء ومشاركة البرامج المفضلة عبر منصات التواصل الاجتماعي.وينضم فريق التطبيق إلى تويتر، مع التركيز على Twitter Spaces، وهو منتج تويتر للشبكات الاجتماعية القائمة على الصوت والمنافس لتطبيق Clubhouse. وتتيح Twitter Spaces لمستخدمي المنصة الدردشة في الوقت الفعلي باستخدام الصوت بدلاً من النص.ودخل المنتج الجديد مرحلة الاختبار التجريبي في شهر ديسمبر، وتحاول تويتر حاليًا معالجة المشكلات الفنية والأخطاء المتعلقة بالميزة، إلى جانب معالجة المشكلات الأكثر تعقيدًا التي تنشأ من استضافة الصوت الحي.ويقول Breaker: إنه سيغلق في غضون أيام تطبيقاته وخدماته التي بناها خلال السنوات الماضية، ويمكن لمستخدمي التطبيق تصدير ملف OPML لنقل اشتراكاتهم إلى تطبيق بث آخر.

ما هي تويتر سبيسز ؟

هي ميزة جديدة لإجراء محادثات صوتية في الوقت الفعلي، من خلال إنشاء غرف دردشة افتراضية مع مستخدمين آخرين. وتحاول تويتر من خلال تقديم هذه الميزة -التي دخلت مرحلة التجارب الشهر الماضي- منافسة منصات التواصل الاجتماعي الجديدة التي تعتمد على الصوت بدلاً من النص مثل تطبيق كلابهاوس (Clubhouse).

وأشار برلين إلى أنه سيتم إغلاق تطبيق بريكر على نظامي أندرويد و(آي أو إس) يوم 15 يناير الجاري، وذلك بعد أربعة أعوام من إطلاقه، مشيراً إلى أن هذا الأمر سيسمح للفريق بالتركيز على عمله الجديد في تويتر. لكن الطرفين لم يقدما المزيد من التفاصيل حول سعر الصفقة أو الخطط المستقبلية.

واقترح الرئيس التنفيذي للشركة على المستخدمين الحاليين نقل ملفاتهم الصوتية إلى تطبيق بودكاست آخر، مضيفاً أنه سيكون من السهل للغاية بالنسبة لهم الانتقال إلى إحدى منصات البودكاست الأخرى، مثل المنصات التابعة لشركات أبل أو سبوتيفاي، بعدما تطورت هذه المنصات خلال السنوات الأخيرة.

وتوصي Breaker بتطبيقات، مثل: آبل أو سبوتيفاي أو Stitcher أو Overcast أو Pocket Casts أو Castro، بصفتها بديلًا.ويأتي هذا الاستحواذ في أعقاب صفقات محتوى البودكاست الأخرى في الأسابيع والأشهر الأخيرة، بما في ذلك استحواذ أمازون على Wondery بقيمة 300 مليون دولار، وشراء Sirius لشركة Stitcher مقابل 300 مليون دولار، ناهيك عن جميع صفقات المحتوى التي حصلت عليها سبوتيفاي حديثًا.

صفحتنا علي الفيس يوك 

مواضيع متعلقة

التعليقات مغلقة