احتفل برأس السنة في غرفة حبيبته فلقي مصرعه

img
أخبار 0

احتفل برأس السنة في غرفة حبيبته فلقي مصرعه

مفاجآت جديدة حملتها أوراق التحقيق في واقعة سقوط شاب من شرفة عقار بالطابق السادس بمنطقة الجيزة.

تبلغ للعقيد محمد سلامة مأمور قسم الجيزة، بمصرع طالب “22 سنة”، مقيم فيصل بدائرة قسم الهرم، إثر سقوطه من شرفة منزل بدائرة القسم.

احتفل برأس السنة في غرفة حبيبته فلقي مصرعه

جهود البحث والتحري التي قادها الرائد عمرو فاروق رئيس مباحث الجيزة ومعاونه الرائد هشام فتحي توصلت إلى أن ابنة مالك الشقة محل الواقعة تربطها علاقة غير شرعية بالشاب المتوفى، وأنها استضافته لقضاء ليلة رأس السنة رفقتها.

استغل الشاب تغيب رب الأسرة وتواجده بالخارج، حضر إلى شقة خطيبته السابقة، ومكث معها طوال اليوم. حضر الأب في المساء دون اكتشاف حقيقة ما يدور حتى وصل عامل دليفري أحضر وجبات جاهزة أثارت شكوك الأب.

اقتحم الأب غرفة ابنته وضبط الشاب مع ابنته “19 سنة” في وضع مخل بالآداب، فسقط ابن الـ22 سنة مغشيا عليه للحظات ومع استعادته للوعي، حاول الهروب عبر نافذة الغرفة قبل أن يختل توازنه ويسقط جثة هامدة أسفل العقار.

البداية تعود إلى تلقي مأمور قسم الجيزة إشارة بسقوط طالب 22 سنة مُقيم بمنطقة فيصل من الطابق السادس بعقار بدائرة القسم ووفاته إثر إصابته بكسور متفرقة.

معاينة النقيب كريم عبد الرازق معاون مباحث الجيزة، كشفت سقوط الشاب من نافذة شقة ملك (عاطل 45 سنة) له معلومات جنائية، ووجود آثار كدمات وسحجات بالوجه، كما تبين تواجد العاطل واثنين من أصدقائه “ميكانيكى ، تاجر غلال” وابنتاه (19 ، 16 سنة) داخل الشقة المشار إليها وتم ضبطهم.

أمام رجال التحقيق، قرر العاطل أن المجنى عليه تربطه علاقة عاطفية بابنته الكبرى، ومنذ حوالى أربعة شهور تردد عليها بالشقة فضبطه واعتدى عليه بالضرب وأجبره على توقيع إيصال أمانة.

وأشارت جهود البحث والتحري إلى أن يوم الواقعة حضر الأب من الخارج فجأة، وضبط الشاب “22 سنة” في وضع مخل مع ابنته، فحاول الاختباء منه أسفل سرير الغرفة، لكنه تلقى وصلة ضرب من الأب واحتجزه
بإحدى غرف الشقة لحين حضور أهليته.

وأثناء ذلك حاول المجنى عليه الهرب من النافذة عن طريق التسلق إلى السطح إلا أنه شعر به وأمسك قدمه وحاول جذبه للداخل خشية سقوطه إلا أنه اختل توازنه وسقط بمدخل العقار وتوفى متأثراً بإصابته.

صوت وطني 

صفحتنا عل الفيس يوك 

مواضيع متعلقة

التعليقات مغلقة